هل يخطط اعل ولد محمد فال للإطاحة بنظام ولد عبد العزيز؟

أحد, 11/20/2016 - 01:34

المراقبون للرئيس الموريتاني الأسبق اعل ولد محمد فال سيدركون وبكل بساطة ، أنه لاي يعيش رتابة هذه الايام لقاءات مستمرة مع السفير الأمريكي تارة ومع الفرنسي تارة أخري

وآخر اللقاءات هو لقاؤه بقائد الفرسان ورئيس حزب حاتم السيد صالح حنن قائد انقلاب 2003  ، هذا عن اللقاءات المعلن عنهـــا أما اللقاءات السرية فهي لا تتوقف أبدا ، في منزله وفي أماكن أخري وحده هو أدري به ، 

اعل محمد فال لا يمكن أن يصنع انقلابا لوحده وعلاقاته مع الجيش والدرك ليست بالمستوي الذي يرقي الي التنسيق ، أما الشرطة التي تربع علي عرشها لسنوات فلا تستطيع بعد أن اجتث ولد عبد العزيز وقطع أوصالها أن تنقلب لوحدها ، حتي الموالون له فيها من الضبابط تخلوا عنه واختاروا إما الحياد في المعركة الدائرة بينه وابن عمه وإما صف الرئيس والسلطة والنظام ….

لم يبق لإعل ولد محمد فال إذن سوي الاستعانة بأطراف خارجية وأخري داخلية أكثر منه انفتاحا علي المؤسستين العسكرية والأمنية لمساعدته فيما يخطط له في سبيل الإطاحة بنظام ولد عبد العزيز الذي أكد في ساحة بن عباس في وقت سابق أنه لا بد من الإطاحة به وبأي طريقة 

فماهي الطريقة الجديدة التي أختارها لذلك؟

app